Tuesday, January 31, 2017

فنجان قهوة ونميمة (1)

قعدت على مكتبها بالبيت وفتحت اللاب توب، بحثت على اخر الاخبار وشوية احصائيات وبدأت تكتب مقالها.. كتبت مقال عن نسب الطلاق بغزة التي تجاوزت ال 3000 حالة بسنة ال 2016 وشو اسباب الطلاق.. وقديش انه البنات بيكونوا مغصوبين للعيش مع رجال ما اختاروهم بنفسهم.. ووجهت رسالة لكل النساء المتزوجات انه الطلاق مش اخرت الدنيا وانه عادي الواحدة تتطلق... واعطت النساء المتزوجات كتير نصايح:
  •  زوجك مسؤول معك بتربية الاطفال والاعتناء فيهم.
  •  راتبك من حقك .. 
  •  لازم تطلعي وتسافري .. 
خلصت مقالها وقامت على السريع... راحت عند زوجها الي الشرار كان طالع من عيونه ,, رمالها ابنها الصغير وقالها : بدك ساعة الا ربع لتكتبي مقالك !!! خدي هاي ابنك وبنتك روحي شوفيها وين ... وين حطيتي كرت البنك تبعك عشان اروح اسحب الراتب ؟ اه هيو ... وهادي اخر مرة بتصرفي اكتر من المصروف الي اعطيتك ياه ... وما تنسيش تبعتي ايميل تعتذري عن البرنامج الي رشحوكي عليه ... قال واشنطن قال !!!!! 
حمل حاله وطلع بعد ما رزع الباب وراه ... قعدت تبكي وحكت مع صحبتها تشكيلها ... وبنص الحديث ردت عليها وهي بموجة من الدموع: طب شو بدي اعمل ! يعني اتركه واتطلق !!!! 
********************************
رشا وداليا اخوات ... اتجوزوا عصام وكامل الي هما كمان اخوة... رشا وعصام متفقين ومتفاهمين وحبوا بعض بعد الزواج ... بس داليا وكامل زي النار على البنزين .. من اول يوم بالخطبة ما طاقوا بعض ولانه اختها خاطبة اخوه كان "عيب" انها تطلب تفسخ الخطبة .. وبعد الجيزة الامور اتعقدت بزيادة ... وصلت المواصيل بينهم انهم قرروا يتطلقوا وهي راحت على بيت اهلها ... 
اول ردة فعل للاهل انه رشا كمان لازم تتطلق وترجع عندهم عالبيت عشان كرامة اختها ...رشا كانت فاهمة وواعية ورفضت القرار ... كسبت بيتها .... بس خسرت اهلها  !!! 
*******************************

لما قالتلهم انها رح تتطلق الكل حاول ينصحها تتراجع عن قرارها. الي قالها عشان الاولاد والي قالها عشان بناتك على وجه زواج والي حكالها عشان السنين الي بينكم وعشرة الايام والي حكالها عشان اهلك ما رح يرضوا يستقبلوكي او عشان كلام الناس او عشان ... اوعشان.... 
ورفيقتها سمر ما كان رايها غير ، حكتلها ولخصتلها كل هادي الاسباب ,,, 
سمر:  شو قررتي ؟ رح ترجعي لجوزك وتتركيكي من هالحكي؟
هي: بالعكس، هلا صرت مقتنعة اكتر... الكل حكالي اسباب ما الها علاقة, اسباب كانت رح ترعبني لو بعدني بالعشرين او التلاتين,, بس ولا حدا حكالي عشان بعدك بتحبيه,,, عشانه شخص بيستاهل محبتك، عشان حياتكم بتكمل بعض ,,, ما عادت تفرق,, سنين ضاعت وانا خايفة من اسباب لا تسمن ولا تغني من جوع... خلاص قررت... رح اتطلق! 
**************************
هو ما عارف شو بده وهي عارفة بالزبط شو ومين بدها. بدها ياه وعارفة انه بحبها ، بس هو نفسه مش عارف انه بحبها ,,, او متردد كعادته عند كل قرار مهم بحياته لازم ياخده..
راحتله وقالتله انا بحبك، وبدي كمل حياتي معك,,, بس هو تنح ! ما عرف شو يقول وحكالها كلام المدراء لما بيعتذروا من شخص ما انقبل لوظيفة .. 
ضلوا اصحاب... هي كملت واتجوزت وعاشت .. وهو بعده متردد ,,, هي مش سعيدة على فكرة .... وهو ضايع !!!
**************************
بحياتها مرت بصدمة ورا صدمة ورا صدمة من هي وصغيرة ,,, لما كبرت درست بالجامعة تخصص بيتطلب انك تكون شخص عملي بحت لانه بيتناسب مع شخصيتها ,,, مشكلتها انه صارت تفكر بكل شي بشكل عملي حتى لما وصل الموضوع للزواج ... فلان على قائمة الانتظار وفلان كيف رح يناسب "السيرة الذاتية" تبعتي و"الملف العام" تبعي قدام المجتمع والشخص هادا كيف رح يساعدني احقق احلامي ... كسرت قلب اكتر من شخص واستغلت اكم من شخص على الرغم من انها شخص منيح من جوه .... 
اكبر رعب بحياتها انها تحب حدا عن جد ويتعامل معها كمتغير في معادلة او عنصر بالخطط الي راسمها لحاله ,...
**************************


No comments:

Post a Comment

About Me

Palestinian/ Freelance writer, translator and Trainer./ I believe that writing is therapy and that is why I write./ 26 years old.
Designed ByBlogger Templates